أخبار اليمن

رئيس الوزراء يشدد على ضرورة رفع التدخلات الإنسانية للمواطنين والنازحين في مأرب

شدد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، على ضرورة رفع مستوى التدخلات الإنسانية العاجلة للمواطنين والنازحين في محافظة مأرب، الذين يواجهون أوضاعاً إنسانية صعبة، بفعل الاعتداءات الإجرامية لمليشيا الحوثي وقصفها لمخيمات النازحين والمناطق المأهولة بالسكان.

ولفت رئيس الوزراء لدى استقباله أمس في العاصمة المؤقتة عدن، ممثل برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة في اليمن السيد لوران بوكيرا، إلى أن الكارثة الإنسانية التي يعيشها المدنيون والنازحون في مأرب تستدعي تحركاً عاجلاً من المنظمات الأممية والدولية واتخاذ موقف حازم بعيداً عن الإدانات المبهمة، لافتاً إلى أن مليشيا الحوثي الانقلابية ومن خلال استهدافها للمدنيين والنازحين تثبت أنها مليشيا إجرامية لا تؤمن بالسلام ولا تقيم وزناً لحياة ودماء اليمنيين خدمة لأجندة ومشروع إيران.

وناقش اللقاء أنشطة برنامج الأغذية العالمي، وأوجه التعاون بين الحكومة والبرنامج خلال الفترة الحالية والمستقبلية، بما يؤدي إلى توفير مزيد من الدعم ومضاعفة مستوى التنسيق اللازم لتسهيل تنفيذ الأنشطة والمشاريع ذات الصلة، حيث قدم ممثل البرنامج تقريراً عن التدخلات التي نفذها في اليمن خلال الفترة الماضية والمشاريع الجاري تنفيذها والخطة المستقبلية.

وأكد رئيس الوزراء حرص الحكومة على دعم جهود البرنامج بما يضمن تحقيق أهدافه وإنجاح مهامه في اليمن، منوهاً بالدور الذي يلعبه برنامج الأغذية العالمي في اليمن والحرص المشترك على تعزيز التنسيق خلال الفترة القادمة لزيادة فاعلية أثر التدخلات الإنسانية له، وضمان وصول المساعدات إلى مستحقيها.

بدوره، أشاد ممثل برنامج الأغذية العالمي بالتسهيلات والدعم الذي تقدمه الحكومة، ورحب بالشراكة مع الحكومة في تعزيز مستوى الاستفادة من المساعدات الإنسانية، مشيراً إلى أنهم يتابعون التطورات في مأرب وقلقون من التداعيات الإنسانية، وسيعملون مع المنظمات الشريكة لاعتماد حزمة دعم سريعة للمدنيين والنازحين.

المركز الوطتي لعلاج الأورام

مقالات ذات صلة

إغلاق