عربية ودولية

تقرير حقوقي: السيسي أكثر قمعا من مبارك

صدى الوادي / أخبار عربية ودولية .

قال المدير التنفيذي لمنظمة هيومن رايتس ووتش كينيث روث إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أقام حكما يتجاوز في قمعه أي ممارسات ارتكبت في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، الذي أطيح به في ثورة يناير 2011.

وخلال عرضه تقريرا سنويا أصدرته المنظمة، قال روث اليوم الجمعة “إن العديد من المصريين -بسبب عدم رضاهم عن حكم الرئيس المعزول محمد مرسي- رحبوا بالانقلاب العسكري الذي قام به الرئيس السيسي عام 2013، مضيفا “ولكنه أقام حكما يتجاوز في قمعه أي ممارسات ارتُكبت في عهد الرئيس مبارك الذي أطيح به خلال الربيع العربي”.

وجاء في التقرير أن الانتقاد العام والمعارضة السلمية للحكومة المصرية لا يزالان ممنوعين فعليا، وأن قوات الأمن عذبت المعتقلين بشكل روتيني، وأخفت مئات الأشخاص قسرا في العام المنصرم.

وأكد التقرير أن حكومة السيسي اتخذت خطوات غير مسبوقة في تجريم العمل الحقوقي وخنق منظمات المجتمع المدني المستقلة.

وقال جو ستورك نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش “زادت حكومة الرئيس السيسي من وتيرة القمع. وفي غياب ردة فعل قوية من المجتمع الدولي، ستستمر السلطات في تضييق مساحة الحريات الأساسية حتى تقضي عليها”.

وحذر التقرير الذي جاء في 704 صفحات من وصول قادة شعبويين إلى السلطة في عدة دول ونمو “التعصب”، مما يهدد الديمقراطية وحقوق الإنسان.

المركز الوطتي لعلاج الأورام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق