أخبار اليمن

الرئيس يصدر مرسوم بتقسيم الجمهورية إدارياً .

أصدر الرئيس قحطان محمد الشعبي (أول رئيس لجمهورية اليمن الجنوبية الشعبية ) مرسوم جمهوري قضى بتقسيم الجمهورية إلى ست محافظات وذلك في ديسمبر 1967م رمضان 1387هج. إذن كيف أديرت هذه المناطق أو المحافظات منذ 30 نوفمبر 67م وحتى تلك الفترة (منتصف ديسمبر 67م) على الرغم من قصرها .. أديرت من اللجان الشعبية التي شكلتها الجبهة القومية بكل مدينة وقرية ومن القيادات المحلية لتنظيم الجبهة القومية في المدن الرئيسية من عدن حتى المهرة .

المرسوم الذي صدر من أول رئيس وحكومة اليمن الجنوبية أقتص بعض من المناطق وضمها إلى مناطق أخرى (محافظات) كما حصل لمناطق من حضرموت التي سميت (الخامسة) أضيفت مناطق منها إلى المحافظة (الرابعة )  .. المرسوم صدر في الجريدة الرسمية وأنقله هنا كما جاء نصا :-  بموجب الصلاحيات المخولة لنا وبعد الإتفاق مع مجلس الوزراء قرر رئيس الجمهورية  أولا : تقسيم الجمهورية إلى المحافظات التالية على اعتبار تسمية المحافظات بالعدد .

■المحافظة الأولى : عدن – بئر أحمد – دار سعد – جزر ميون وكمران وسقطرى وكوريا موريا. 

■المحافظة الثانية : لحج -الصبيحة – الحواشب – العلوي – ردفان – الشعيب – حالمين- المفلحي.

■المحافظة الثالثة : يافع السفلى -يافع العليا – الفصلي – العواذل – العوالق السفلى .

■ المحافظة الرابعة : بيحان – العوالق – والمناطق الشمالية والغربية من حضرموت وتضم مناطق يسكن بها الصيعر وبلعبيد بما في ذلك عرماء ودهر.  ■ المحافظة الخامسة : حضرموت ماعدا المناطق الشمالية الغربية منها التي (أُلحقت) بالمحافظة الرابعة .

■ المحافظة السادسة : المهرة  ثانيا : يعمل بهذا المرسوم من حين صدوره  ثالثا : ينشر هذا المرسوم في الجريدة الرسمية . صدر بتوقيع قحطان محمد الشعبي رئيس جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية عدن 17 ديسمبر 1967م – 16 رمضان 1387هج.

وظلت المناطق – المحافظات- المرقمة إلى أن أصبحت في الثمانينات بتسميتها عدن – لحج – أبين – شبوة – حضرموت – المهرة ..

وفي حكم علي عبدالله صالح وبعد التسعينات أضيفت للمحافظات الجنوبية محافظة الضالع التي تتبع المحافظة الثانية لحج وضمت منطقة الضالع مع مديريات أخرى من إب الشمالية ، كما أن سقطرى وقبل أن تصبح محافظة كانت تتبع عدن المحافظة الأولى لسنوات ثم أضحت أي سقطرى تتبع محافظة حضرموت ليعلن بها قرار جمهوري قبل سنوات من عبدربه منصور كمحافظة  بذاتها. 

#علوي بن سميط

المركز الوطتي لعلاج الأورام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق